مركز الملك سلمان للإغاثة يدشن مشروع إفطار صائم في السودان

29 شعبان 1439
...

دشن مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية أمس مشروع إفطار صائم في السودان، بالتعاون في تنفذه إحدى مؤسسات المجتمع المدني بحضور معالي النائب الثاني للرئيس السوداني حسبو محمد عبدالرحمن وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى السودان علي بن حسن جعفر ،وذلك في العاصمة الخرطوم.

وأكد النائب الثاني للرئيس السوداني خلال حفل التدشين الذي حضره عدد من الوزراء وكبار المسؤولين وقيادات البرلمان السوداني، متانة العلاقات السودانية السعودية واصفًا إياها بالراسخة والمتجذرة، مشيدًا بجهود المملكة العربية السعودية الإنسانية والإغاثية الواضحة في العالم،معرباً عن امتنان رئاسة الجمهورية لجهود المملكة الخيّرة في السودان .

ونوه معاليه بجهود مركز الملك سلمان للإغاثة وكل الخيرين والمحسنين، ناقلاً تحيات فخامة الرئيس عمر البشير رئيس جمهورية السودان لأخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - . 

وأوضح سفير خادم الحرمين الشريفين لدى السودان على بن حسن جعفر أن المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - حريصة على دعم السودان وشعبه والوقوف معه في كل المجالات ، كاشفًا استمرار مركز الملك سلمان للإغاثة في تقديم الأعمال الإنسانية والإغاثية لأهل السودان ، مضيفًا أن هذه المساعدات تأتي من منطلق تعاليم الدين الإسلامي الحنيف والعلاقات الأخوية الطيبة التي تجمع بين البلدين. 

يذكر أن المشروع يستهدف توزيع 9500 سلة غذائية و 40 ألف وجبة إفطار صائم للأسر المحتاجة ، يستفيد منها أكثر من 90 ألف شخص في مخيمات ومناطق توطين النازحين بولايات جنوب وشمال دارفور ، وجنوب كردفان ، وأطراف ولاية الخرطوم.